أخبار عاجله

استعداداً للمشاركة في البطولة المحلية  .. نادي الحشد الشعبي يعسكر  في طهرن

استعداداً للمشاركة في البطولة المحلية  .. نادي الحشد الشعبي يعسكر  في طهرن

مصطفى العلوجي 09 أكتوبر, 2017 لا تعليقات تقارير 44 مشاهدات

طهران – عبد الكريم التميمي

بادرة جميلة التي أقامتها هيئة الحشد الشعبي  باقامة وتنظيم معسكراً تدريبياً في الجمهورية الايرانية الاسلامية.اذ ستتيح هذه المبادرة الرائدة لفريق نادي الحشد الشعبي  للاستعداداته وتواصله وتماسكه والمحافظة على الطاقات الشابة في الميدان الكروي (كرة القدم ) هذه المعشوقة الساحرة التي اصبحت منذ عقود البلسم الشافي والمريح لكل الجراحات والنكبات في العالم وفي مقدمتها وعلى راسها الحربان العالميتان والحروب الاخرى بين دول المعمورة .ان الرياضة بشكل عام شكلت واحدة من الانشطة والصور التي تلاقت من خلالها الشعوب ، ويتناول ابناؤها في ما بينهم الهدايا والقبلات  والتذكارات وربما علائق ابعد من ذلك . وتكاد تكون اللغة الوحيدة الجميلة التي وحدت اهل الكرة الارضية وفتحت لهم الالعاب الرياضة التي يتابع فعاليتها الرائعة والبديعة ، يتابعها ملايين البشر وفي حالات مختلفة تصل احياناً الى الجنون في التعبير عن الحب  للعبة ومؤازرة الفريق الذي ينتمي اليه وتشجعه فئة من الجمهور الرياضي ولعلي كنت المس في مشاهداتي ومتابعاتي للمباريات التي تجري في المدن الايرانية الاسلامية وشاهدت شيئاً من تلك الطرائف والحماسيات والعشق الكبير  التي تبدو تجاهه الامر الذي يدفعهم لابتكار طرائق متعددة للتعبير عن ذلك الانحياز والحب. هذا المعسكر الجميل لنادي الحشد الشعبي  والعناية والاهتمام بالطاقات الواعدة في عالم الرياضة وخصوصاً للعبة كرة القدم وهذه احدى المهام الجليلة التي تضطلع بها الجهات المسؤولة وعلى رأسها المجاهد الحاج ابو مهدي المهندس  والسادة المسؤولين في الهيئة  وهي الرافد الحقيقي والمهم والحيوي لازدهار وتطور الرياضة العراقية من خلال استقطاب اللاعبين المهرة الذي تغذي بهم فرق الدوري والاندية والمنتخبات بمختلف الفئات : لذا كانت الرحلة جميلة بمعنى  الكلام لانها سنحت فرصة طيبة للشباب رؤية المدن الايرانية ذات الجبال الشاهقة والانفاق البديعة ولم يشعروا بالكلل بل استمتعوا بالمناظر الخلابة وصلنا الى مدينة قم المقدسة في تمام الساعة الثانية والنصف صباحا ورأينا المنارات الشاخصة المتلالالة  للسيدة فاطمة المعصومة واتجه الوفد صوب اقامته   .

 

اللقاء الاول حبايب

 

وفي اليوم التالي اجرى لاعبي نادي الحشد الشعبي مران بسيط للاجل فك التشنجات والارسترخاء استعدادا لملاقاة الفرق الايرانية ضمن المعسكر التدريبي . حيث خاض نادي الحشد الشعبي في اليوم التالي مباراة مع المضيف نادي الصفا الرياضي وهو من الفرق التي تلعب في المعترك الدرجة الاولى لدوري الايراني والتي اقيمت على ارضه وبين  جمهوره وانتهت نتيجة المباراة بالتعادل السلبي .. حيث شهدت المباراة الاثارة والندية من  كل الفريقين وسنحت الكثير من الفرص السهلة امام مهاجمي نادي الحشد الشعبي وبسالة حارس مرمى نادي الصفا الايراني وابعاده جمل من هذه الفرص ولم  يتمكن اللاعبين من ترجمتها الى اهداف وهذا يعود الى فقدان التركيز والسرعة البديهية والاكثار من المراوغة داخل منطقة الجزاء .. وجرت المباراة في جو جميل ربيعي تشعر به الاجساد بالعطاء المستمر دون أي كلل اونصب .. وقاد المباراة طاقم تحكيمي درجة اولى يتألف محمد على رضائي وحكمت جواديان ونيروز ابراهيمي ارتدى فريق نادي الحشد الشعبي  الملابس الكاملة الصفراء فيما ارتدى فريق الصفا الايراني الملابس الزرقاء الكاملة . ومن خلال سير المباراة برز العديد من اللاعبين الجيدين في صفوف فريق الاثير ابرزهم اللاعب الشاب حسين ياسر وحيدر محمد امجد علي  مصطفى نذير ومالك عطية وغيرهم .. وتحدث مدرب فريق الحشد الشعبي  صاحب جاسم عن المباراة قائلا: ان هذا المعسكر غايته الاسياسية تهيأت اللاعبين لموسم المقبل من الدوري العراقي لدرجة الاولى واشراك العديد من اللاعبين الشباب للاجل الوقوف على مستوياتهم البدنية والفنية ومدى استيعابهم لخطط التكتيكية والتكنيكية واستخدام الاساليب الضغط على الخصم عند استحواذه على الكرة. مبينا مدى فائدة هخذا المعسكر التي نظمته هيئة الحشد الشعبي وهي دائما سباقة للاحتضان الشباب والطاقات الواعدة للمستقبل,, فيما قال مساعد المدرب موسى فنجان . ان المبادرة القيمة التي اقامتها هيئة الحشد الشعبي  اتجاه ناديها انه قيمة بمعنى الكلمة وتستحق الثناء والتقدير في الوقت نفسه نشكر الاستاذ المجاهد ابو مهدي المهندس والحاج ابو علي الجابري والسادة المسؤولين من تبنيهم هذا الاهتمام مما يجعلنا ان نكون تحت امرتهم في السراء والضراء . اضافه الى ذلك ان المعسكر قد اعطى ثماره من تظافر الجهود وبذل اقصى مايمكن من السعي للتطور الرياضة واحتضان الشباب. وهذه صفة كبيرة يتمتع بها المسؤولين في مؤوسسة الحشد الشعبي . علما ان الوفد ضم ابو مصطفى الوحلي  رئيسا  حنون حلو مشرف الفريق وجودا الفرطوسي نائبا  وجبار عبد الحسن مسؤول العلاقات وصاحب كتابة التقرير.والتقط الفريقين الصور التذكارية وتوزيع الهدايا ورفع العلم العراقي في ملعب نادي صفا الايراني…

رئيس الوفد ابو مصطفى الوحيلي اشار الى ان الاستقبال الجميل من قبل نادي الصفا الايراني له مردودات ايجابية للتفاهم وتبادل الاراء والمنفعة الرياضية بين الناديين . واضاف الوحيلي ان هذا المعسكر التي اقامته الحشد الشعبي يأتي ضمن سياق المبادرات الكثيرة التي تقوم بها للطاقات الشابة مما يعزز اواصر الاخوة بين ابناءها الذين يتوسمون كل خير في ظل الظروف الحالية التي يمر بها بلدنا العزيز.

 

تشكيلة الفريق

 

علي اسد وحسين محمد وامجد علي واحمد علي وسيف جبار وصفاء منشد ومصطفى نذير وحيدر محمد وبدر احمد وحسين قاسم واحمد قاسم وملك عطية حسن علي سجاد صاحب ومحمد نوري  وعلي ياسر وحسين ياسر . مشرف الفريق حنون حلو والمدرب موسى فنجان ومساعد المدرب صاحب جاسم .

 

مشهد تحتضن اللقاء الثاني

 

في مدينة مشهد المقدسة حط الرحال فريق الحشد الشعبي لملاقاة فريق سابا الايراني وعلى ملعبه الجميل واستطاع في اللقاء من الفوز على فريق سابا الايراني بهدف نظيف بامضاء اللاعب الشاب حسين ياسر في الدقيقة (25) من الشوط الاول واستحوذ الفريق العراقي على معظم دقائق المباراة ولم يتمكن الفريق المضيف من تحقيق نتيجة التعادل لصلابة وقوة دفاعات فريق العراقي (الحشد)  وانتهى الشوط الاول بهدف وحيد.

امافي الشوط الثاني بدأ الفريق العراقي عازم على تحقيق نتيجة كبيرة على المضيف , ولكن التسرع وعدم التركيز حال دون زيادة في هز شباك الخصم وانتهت المباراة بهدف لاشيء.

 

مصطفى العلوجي


كل تدوينات مصطفى العلوجي

التعليقات مغلقة.

رئيس التحرير

تصنيفات

Gornan Wordpress News Theme By Hogom Web Design