أخبار عاجله

المُنتفضون يَصرون على إستقالة الاتحاد والأخير يَتمسك بشرعيتهِ الدستُورية ، والغُموض يَتَسيد الموقف

المُنتفضون يَصرون على إستقالة الاتحاد والأخير يَتمسك بشرعيتهِ الدستُورية ، والغُموض يَتَسيد الموقف

مصطفى العلوجي 29 أبريل, 2017 لا تعليقات تقارير 164 مشاهدات

 

باسم لعيبي : يجب ان نجلس ونتحاور لوضع الحلول لإنقاذ الكرة من الضياع

يونس عبد علي : كل طرف يصر على رأيه والعبرة بالخواتيم

ابراهيم سالم : كلا وألف كلا للحلول الترقيعية

حسن محمود : على اعضاء الاتحاد تقديم استقالتهم وفسح المجال

احمد جمعة : لا توجد فرصه للتصحيح لان الاتحاد لا يملك خطط حقيقية

المظهور : المتظاهرون نجحوا في تأليب الشارع الرياضي على الاتحاد

رياضة وشباب – محمد مخيلف

واثقا منتصرا لا يأبه لأي كلام ولا يعير للمطالب أي اهمية متمسك بالدستور الذي اوصله الى سدة الحكم في رئاسة الاتحاد اكثر من أي مرة سابقة , هكذا ظهر رئيس الاتحاد العراقي المركزي لكرة القدم عبد الخالق مسعود في احدى المقابلات المتلفزة ! ابرز ما جاء خلال تلك الدقائق هو اصراره على البقاء في منصبه واعضاء الكابينة الاتحادية , معللاً اسباب تراجع الكرة العراقية الى عدة نقاط البعض منها لا يتقبله الانسان الأمي ! موضحا ان الاتحاد ناقش واقع الكرة وسيعمل على معالجة الاخطاء السابقة من خلال لجنة الخبرات التي شكلها الاتحاد والتي ضمت عدد من المعنيين بشأن الكرة العراقية من اهل الخبرة والدراية , تصريحات الملا اثارت حفيظة عدد من قادة التظاهرات التي واصفين اصرار الاتحاد على بقاء اعضاءه بالتحدي الذي سيتم مواجهته باستمرار التظاهر حتى استقالة المنظومة برمتها , ويرى متابعون ان الاتحاد يستمد شرعيته من الهيئة العامة وان اي تغيير او محاولة لأقالته لا يمكن ان تأتي الا عن طريق عموميته الشرعية , الامر الاكثر خطورة هو اشارات الاتحاد الى ان اي عملية اقصاء سيتم نقلها الى الاتحاد الدولي الفيفا وهكذا سيكون الخاسر الوحيد هو رياضتنا والجماهير الكروية بشكل خاص . عن هذا الموضوع استطلعنا عدد من اراء المعنيين وخرجنا بالمحصلة التالية :

 

 

لكل حادث حديث

البداية كانت مع صاحب الشرارة الاولى باطلاق التظاهرات والذي كان له دور كبير في اخراج المنتفضين على عمل الاتحاد الدولي السابق يونس عبد علي قائلاً : ان المتظاهرين مستمرون بالتظاهر والاحتجاج على عمل الاتحاد بعد ان اخفق الاخير في قيادة الكرة العراقية الى بر الامان , نحن مستمرون في التظاهر ولا نهاب تصريحات البعض حول ما ستترتب عليه من عواقب , نعم اطراف الموضوع مصرة على رأيها والعبرة بالخواتيم , نحن سنستمر ولن نتراجع وسنتخذ كافة الطرق التي من شأنها انقاذ كرتنا من واقعها المزري .

 

 

كلا وألف كلا

زميله في اللجنة التنسيقية للتظاهرات الدولي السابق ابراهيم سالم قال : قلناها في السابق ونكررها في كل مرة , كلا والف كلا للحلول الترقيعية , نحن مصرين على مطلبنا الوحيد وهو استقالة الاتحاد الذي لا يهمه تراجع مستوى الكرة العراقية ويصر على امتيازات مخجلة , نعم هم اعضاءه المناصب والتمسك بالكراسي ولا يمكن ان يستمر الوضع على ما هو عليه , الخطوات التي اقدم عليها الاتحاد غير كافية واستقالة بعض رؤساء لجانه يعد كذر الرماد بالعيون والا لماذا لا يستقيل رئيس لجنة المسابقات ولجنة المنتخبات ؟ نحن نحضر الى تظاهرة كبرى في الايام المقبلة , وهمنا اعادة بناء الكرة العراقية وفق تخطيط سليم وبيد اهل الاختصاص .

 

 

الاصرار ليس حلاً

المدرب المساعد لفريق الزوراء باسم لعيبي قال : من وجهه نظري المتواضعه ان هذا الإصرار ليس من صالح الكره للعراقيه لانها تعرضنا للعقوبات الدوليه وفِي حال وجود العقوبات يحدث انحدار اكثر من الوضع الحالي يجب ان نبحث ونجلس ونتحاور لوضع الحلول المناسبه والخطط المستقبليه لانقاذ الكره من الضياع لا بأس من التحاور الجدي والاخذ بكل المقترحات من المختصين ودراستها بشكل عميق لوضع خطط وأسس صحيحه للمستقبل والاستفادة من الخبراء وضمهم لمنظومه العمل وجلب الاناس الاداريين الذين عملوا سابقا ولديهم الخبره الطويلة بالعمل الاداري ووضع الحلول المناسبه وارسال دعوات لحضور الكفاءات التي تعمل وتخطط لمصير كره القدم المتواجدين خارج البلاد اما بخصوص التغير بالاتحاد العمل مستقبلا على الهيئه إلعامه واخص بالذكر الاخوان المتظاهرين الانضمام الى انديتهم لحصولهم على عضويه الهيئه العامه للاتحاد لجلب الشخصيات الكفوءة هذا فقط من يغير تحياتي وسلامي للجميع .

 

 

نساند وندعم

المدرب حسن محمود قال : نعم انا مع المتظاهرين قلباً وقالباً , لان هذا اسوء اتحاد قدم على مر التاريخ  لجنة تسمية مدربين المنتخبات مهزلة جداً وليس فيها اساتذة او من يقيم عمل المدربين اين باسم قاسم الذي حصد الدوري واللقب والنتائج المتميزة وهناك كثير من المدربين ومنهم حسن كمال وشاكر محمود وغانم عريبي واسماعيل محمد وهناك الكثيرين من اصحاب اعلى شهادات تدريبية ولاعبين كاس العالم نحن لا نطالب بشيء نطالب باستقالة جماعية وفسح مجال لغيرهم نحن نحتاج اسماء رفع لهم العلم بمحافل كروية وفِي دول أوروبية وليس هناك مع المتظاهرين من يطمع بكرسي في الاتحاد نحن نحتاج مسح عام للاتحاد هناك خلل كبير لا يوجد تخطيط وعمل ارتجالي من بعض اعضاء الاتحاد حسب قوة شخصية عضو الهيئة وهناك من يعمل لمصلحته الشخصية وإخفاق واضح وخرق مالي من قبل الاداريين واعادة تسميتهم على المنتخبات والجميع يعلم استدعاء للاعب للمنتخب عن طريق الاداري او احد الأعضاء , وبالنسبة للنتائج فهذا العام والعام الماضي لم نشاهد اي إنجاز يذكر , تخبط بالعمل بشكل واضح الان بعد المظاهرات وتم استدعاء الى الشخصيات الرياضية لحل مشاكل الاتحاد اين كان الاتحاد لماذا لم يكن هناك مواعيد ثابتة لدوري ولدوري الدرجة الثانية وللفئات العمرية , فبأي زمن وعهد تدفع الاندية اجور حكام قبل المباراة وكأن المباريات )(فرق شعبية) لا يوجد إشراف لا يوجد اعلام ونحتاج الكثير نحتاج مدربين اجانب يترأسون المنتخبات ومعهم اسماء كبيرة للاستفادة من خبرتهم نحتاج ملعب خاص للمنتخبات , اما في حالة عدم الاستقالة فلكل حادث حديث وهناك من يترأس المتظاهرين وهناك اجتماعات على مستوى عالي جداً وهم اصحاب القرار ونحن كمدربين وللاعبين وجمهور نساند وندعم هذه المظاهرة .

 

 

لا بد من الاستقالة

المدرب احمد جمعة قال : سياسه الاتحاد خاطئة وخصوصا بتسميه مدربي المنتخبات التي تحتاج وقفه من قبل الجميع وايضا المحسوبية التي تهيمن على الايفادات , والعلاقات الخارجيه واهمال القاعده مما انتج التراجع الخطير لكرتنا واصبح الجميع يطالب باستقالة أعضاء الاتحاد وتنحيهم بعد فشلهم في الكثير من الجوانب واصبح الامر مطلب جماهير ورياضي من قبل الجميع ولا توجد فرصه اخرى للتصحيح لانهم لا يملكون خطط مستقبليه تستطيع النهوض بالواقع المرير لرياضتنا ونتمنى تقديم الاستقالة وترك المجال لأشخاص وكفاءات قادره لإعادة هيبه الكره العراقيه . وفي حاله إصرار الاتحاد التمسك بالمناصب سيخلق الكثير من المشاكل التي ستؤثر على الأعضاء قبل غيرهم وان يقرؤون رساله المنتفضين جيدا , ولا يوجد غموض أو اتفاقات اخرى بين المتظاهرين والاتحاد المطلب واضح للجميع لاستقالة الا غير .. الكره العراقيه معاقبه اصلا من السياسات الخاطئه للاتحاد فعن اي عقوبات يتحدثون .

 

 

ابعد الحلول

الاعلامي حميد المظهور ختم الحديث بالقول : قد ترى الجماهير العراقية ان هناك غموض يكتنف ملف الاتحاد والمتظاهرين على خلفية تصريحات كليهما والمتمسكة بثوابت كل منهم حسب ما يراه . الا ان الواقع يقول غير ذلك فالاتحاد العراقي المركزي لكرة القدم برئاسة مسعود يمر بأسوء ايامه على الاطلاق بعد أن نجح نجوم اللعبة في تأليب الشارع الرياضي وتحشيده ضده مستندا على ادلة وبراهين يروها كافية لادانة اتحاد الملا بالجهل في كيفية ادارة دفة الكرة العراقية .. وعندما يتحد الجمهور مع نجومنا الكبار في رؤية واحدة فمن المؤكد انهم قادرين على الاطاحة بعروش منافسيهم , هكذا اقرأ المشهد خاصة بعد انضمام الساحر احمد راضي لكتيبة ثورة الرجال بحسب ما تم تسميتها , اذا ما علينا سوى انتظار الاسابيع القليلة القادمة لنشهد انفراج الازمة . فأما حل الاتحاد من قبل الهيئة العامة بعد ضغط الوزارات الساندة للاندية والمساومة بقطع المال …او تدخل الفيفا وتجميد انشطة العراق الدولية الرياضية لثلاث سنوات .. وهو ما يبحث عنه المتظاهرون كأبعد الحلول .

مصطفى العلوجي


كل تدوينات مصطفى العلوجي

اترك تعليقاً

رئيس التحرير

تصنيفات

Gornan Wordpress News Theme By Hogom Web Design